( ™حبايـب الحـب™ )


أهـلا وسهـلا بكـم فـى
( حبايـب الحـب )
عزيزى الزائر : إذا كانت هذه زيارتك الأولى للمنتدى
يتوجب عليك التسجيل أولا
لكى تكون عضوا فى أسره حبايب الحب
( تيتوالمصرى )

لُحظاُتٌ بكى لها القلبُ """

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

GMT + 5 Hours لُحظاُتٌ بكى لها القلبُ """

مُساهمة من طرف عمرو الجمالي في الخميس 15 مايو 2014 - 16:01

لحظات بكى لها القلب...



عندما تنسى الجروح... تدفنها في قبر الماضي... تدفنها قبل أن تبرأ...
نزفها بلل ذلك القبر... تتجاهلها وتقول: عسى يوماً الشمسُ تُجففها....
لعل القمر يواسيها في ظلمتها....
تحاول نسيان صدى نحيبها... مع انه مازال يتردد في مسمعك...
فيأتي من يُبعثر إستواء ذلك القبر... ويخترق سكونه وظلمته...




يأتي من يعيد نزف الجِراح من جديد...







رسالةإلى القلب:






هيا قم دواي جراحك ببلسم الأمل... حتى إذا من نزفها برأت...





يصعب جرحه من جديد... هيا مازال أمامك الكثير...













لحظات بكى لها القلب...






عندما تحب خائناً مكّار ... تثق به... زهور العمر تهِبهُ بلامقابل...




بيده يقطفها... لتذبل على طاولةٍ مهملةً في زاوية من زواياخياله...
يغتالك بخنجر الغدر... أثار طعناته مازالت مصورة في جسدك...




يتجاهلك... كأنك لست سوى ورقة بلا لون في دفتر ذكرياته....













رسالةإلى القلب:






دعك منه إن كنت ورقة بلا لون فهو ليس له من الأساس وجوداً بين أوراقك...





دعك منه فطالما الخائن موجود... أعلم أن المخلص موجود أيضاً...





::







لحظا تبكى لها القلب...






عندما تجد من من وجدوك داخل قلوبِهم... عندما تعشق أنفاسهم... يبادلوك ما تبادلهم...




تجانست أرواحكم... كمزيج حب أبدي...
دمعت عيناك ... فبأناملهم الحانية مسحوها من وجنتيك... ليعيدوا البسمة لشفتاك...
عاشوا معك الخيال...




فجأة بلا وداع... فارقوا جسدك.... رائحة أرواحهم مازلت تشتمها...













رسالةإلى القلب:




لا أقول لك أنساهم ... تذكر محاسنهم... تمنى لهم السعادة...




لأنهم طالما كانو سعداء... فذلك يكفيك...













لحظات بكى لها القلب...






عندما تدخل عالماً... تهرب من وحدة عافت الروح عيشها...




ومل الجسد سكونها....
تدخل لتعطيه بسخاء ... تريد أن تكون عندحسن ظنهم....
فيأتي من يقول لك: أنت ظل إنسان قد كان هنا يوماً...
أنت أشلاء جسد قد عاث في هذا العالم...




لا تعرف كيف كان؟؟ ماذا فعل؟؟ ماذاترك؟؟؟





::







رسالة إلى القلب:






حاول ... فلن تخسر شيئاً ... فطالب الشئ يسعى له...





تستطيع أن تثبت نفسك... وبجداره..












لحظات بكى لها القلب...






عندما تكون حياتك ليست سوى معادله...




للمجاهيل نصيباً من سطورها....




تراكيبها معقدة التكوين... حلها قد يكون مستحيلا..











رسالة إلى القلب:





أنت تستطيع أن تكتشف قيمة تلك المجاهيل... لاينقصك شئ




فغيرك أستطاع حل ما يفوقها صعوبه... فلا تيأس.



اخيرا






العين أولى بالبكاء... من تلك المضغة الحمراء....




ولكن عندمايبكي القلب...


عندها نعلم أن الجرح قد غاص في أعماق الجسد....
avatar
عمرو الجمالي
.
.

ذكر
العمر : 31
البلد : اليمن
المزاج :
الدولة :
المهنه :
تاريخ التسجيل : 12/05/2014
نقاط : 6605

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى